الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 في الحب.. كل أدوت القتل !!

اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3 ... , 9, 10, 11  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الأربعاء 27 مارس 2013 - 13:17

آسف لكل هذا التأخير.. لأسباب أكاديمية.. أواصل ما انقطع من حديث.. أولاً ألخص السابق ليتواصل القراء الكرام بالذكرى,, ننلتقي,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الأربعاء 27 مارس 2013 - 13:29

لم يشأ محمد صالح أن يتذكر أن يكون زعيمه الرسول صلى الله عليه وسلم في بيت في ربض الجنة لمن ترك الكذب ولو كان مازحاً.. لكنه لم يمزح.. ولم يترك الكذب.. المهم أنه أخمد ناراً هو من سعى إليها..
لم يجف عرق ضميره بعد.. بل قتل الرهق كل تفكيره.. فوزية ما زالت تدق في تلفون قلبه.. لا توقف رناته (وضع الصامت).. ولا تسعفه شجاعته أن يتحرك.. أن يرفض أو أن يقبل.. أي عجب فيك أيها الإنسان.!!!!..


وبكل حجج الضمير الغائب عاشا علاقة غير شرعية.. تنبش الرغبات في شيطانهما.. ويغمز الضمير لينكأ جرح جريمتهما.. وينتصر الشيطان.. هي مرات قليلة ولكن مع قلتها رسمت تأريخ جديد لكلا الأسرتين.


تذكرون حينما قلنا: (تحركت رجليه ولم يحركهما.. هو الفعل اللا إرادي.. تجرجرت رجليه بحساب.. نادى قليل أوكسجين لينظف صدره المنقبض.. فتنفس بصعوبة.. الهدوء يملأ المكان.. إلا غرفة أمه.. صوت صادر من حرارة صدر.. ربما كلام أو همس أو تأوهات لا يعرف ماذا تعني؟؟.. هو على كل حال يترقب أمر ما !!.. سار على مهل حتى وصل باب الغرفة.. أمه الحبيبة بالداخل.. لوحدها.. فقط معها ثمة صوت.. أكثر الظن عنده أنه صوتها هي.. نعم.. لكن أمي ما بها.. هكذا كانت تساوره الوساوس.. لم يرحل فكره بعيداً.. لأنه طفل.. فقط هم لأمه بعض هم.. وعند الباب أمسك بمقبض الباب ثم أداره لتحت.. وفتح الباب.. أمه لم تكن لوحدها.. تسمر في مكانه.. ولم يعر وجوده أحد.. إلا بعض دوائر هامت على رأسه.. هبط عليه وحي الرهبة.. وغاص كل جسده في نصف موت.. ترى ماذا رأى زميلي في غرفة أمه؟؟.)

ترك شاكر المكان بلا وعي.. وفكر في كل شيء.. هل يقتل نفسه؟؟.. هل يقتل أمه؟؟.. هل يقتل محمد صالح؟؟.. هل يترك كل شيء ويرحل؟؟.. التفكير كان هو الأداة التي قتلته.. قتله التفكير.. وفكر وفكر.. خاله يحل الموضوع.. لا عمه.. لن يفضح أمه.. إذن ماذا يفعل؟؟.. ويأتي الأمر من السماء.. هل نزل عليه وحي كالرسل؟؟.. ترى كيف نزل الحل من السماء؟؟.. نلتقي,,

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
هدى عوض الله




مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الأربعاء 27 مارس 2013 - 13:36

والله يا اخوانى الكلام دا كله من المسلسلات التركية والمدبلجة لو رجعنا شوية قبل عهد الدجتال ما فى كلام ذى دا وربك يستر ولا رايكم شنو؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبيد الحاج




مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الأربعاء 27 مارس 2013 - 13:39

الموضوع خطير ........ يا دكتور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الجمعة 5 أبريل 2013 - 5:38

والله يا هدى تركيا دي خشت كل البيوت.. أوعك تحضري مسلسلات تركية.. عشان الثقافة ما تفسد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   السبت 6 يوليو 2013 - 5:29


لم يشأ محمد صالح أن يتذكر أن يكون زعيمه الرسول صلى الله عليه وسلم في بيت في ربض الجنة لمن ترك الكذب ولو كان مازحاً.. لكنه لم يمزح.. ولم يترك الكذب.. المهم أنه أخمد ناراً هو من سعى إليها..
لم يجف عرق ضميره بعد.. بل قتل الرهق كل تفكيره.. فوزية ما زالت تدق في تلفون قلبه.. لا توقف رناته (وضع الصامت).. ولا تسعفه شجاعته أن يتحرك.. أن يرفض أو أن يقبل.. أي عجب فيك أيها الإنسان.!!!!..


وبكل حجج الضمير الغائب عاشا علاقة غير شرعية.. تنبش الرغبات في شيطانهما.. ويغمز الضمير لينكأ جرح جريمتهما.. وينتصر الشيطان.. هي مرات قليلة ولكن مع قلتها رسمت تأريخ جديد لكلا الأسرتين.


تذكرون حينما قلنا: (تحركت رجليه ولم يحركهما.. هو الفعل اللا إرادي.. تجرجرت رجليه بحساب.. نادى قليل أوكسجين لينظف صدره المنقبض.. فتنفس بصعوبة.. الهدوء يملأ المكان.. إلا غرفة أمه.. صوت صادر من حرارة صدر.. ربما كلام أو همس أو تأوهات لا يعرف ماذا تعني؟؟.. هو على كل حال يترقب أمر ما !!.. سار على مهل حتى وصل باب الغرفة.. أمه الحبيبة بالداخل.. لوحدها.. فقط معها ثمة صوت.. أكثر الظن عنده أنه صوتها هي.. نعم.. لكن أمي ما بها.. هكذا كانت تساوره الوساوس.. لم يرحل فكره بعيداً.. لأنه طفل.. فقط هم لأمه بعض هم.. وعند الباب أمسك بمقبض الباب ثم أداره لتحت.. وفتح الباب.. أمه لم تكن لوحدها.. تسمر في مكانه.. ولم يعر وجوده أحد.. إلا بعض دوائر هامت على رأسه.. هبط عليه وحي الرهبة.. وغاص كل جسده في نصف موت.. ترى ماذا رأى زميلي في غرفة أمه؟؟.)

ترك شاكر المكان بلا وعي.. وفكر في كل شيء.. هل يقتل نفسه؟؟.. هل يقتل أمه؟؟.. هل يقتل محمد صالح؟؟.. هل يترك كل شيء ويرحل؟؟.. التفكير كان هو الأداة التي قتلته.. قتله التفكير.. وفكر وفكر.. خاله يحل الموضوع.. لا عمه.. لن يفضح أمه.. إذن ماذا يفعل؟؟.. ويأتي الأمر من السماء.. هل نزل عليه وحي كالرسل؟؟.. ترى كيف نزل الحل من السماء؟؟.. نلتقي,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أحمد سركيس

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   السبت 6 يوليو 2013 - 9:20

تاني تاني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الثلاثاء 30 يوليو 2013 - 13:38

ونلتقي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الأربعاء 14 أغسطس 2013 - 12:26

صواعق ورعد.. وأمطار.. لم يأت مثلها منذ عشرات السنين.. ثمان ساعات متواصلة يبرق فيها السماء.. ويهدي المطر..

لا تسمع في القرية إلا الصراخ.. ضجيج وفوضى وخوف.. وكلام بصوت عالي لأناس يركضون في الشارع.. بيوت تقع فتسمع صوت الجدرات تهوي.. وسقوف منازل تتطاير فتسمع ضجيجاً لم يسكت.. وصوت فاتر لصغير تعب من البكاء يقول: "يمة مشيتي وين؟؟ يمة مشيتي وين؟؟".. ولا أحد يجيب عن سؤاله!!..

شاكر يرقب كل هذا.. مشهدين كل واحد منهما مثير.. ومحمد صالح يريد الخروج.. فكل شيء في الخارج مخيف.. هو يعلم بفظاعة تلك الأمطار لكنه لم يكن يعلم بفظاعة أخرى أخطر من تلك الأمطار.. وبين رغبته في الخروج.. وجهله لما ينتظره في رأس الصغير.. هل خرج محمد صالح من هذا البيت سالماً..


نلتقي,,




.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الأربعاء 14 أغسطس 2013 - 12:37

أعجبتني جداً مداخلة عبد المنعم ترتورة لذلك دعودي أعيده للمرة الثانية:

الحب لا يقتل ا حد إنما يعلقه بين الحياة والموت
الحب يقضي على الكثير من الآلام لأنه أعظمها
الحب أن تفنى في شيء والموت أن يفنى فيك شيء
الحب بئر عميق اشرب منها فقط واحترس من أن تقع بها

الحب ليس أعمى ولكنه مصاب ببعد النظر فهو لا يدرك الأخطاء إلا عندما يبتعد
الحب كالحرب من السهل أن تشعلها . .ومن الصعب أن تخمدها
حبنا لشخص لجماله ليس حبا ، ولكن عندما نحبه رغم عيوبه . . فهذا هو الحب بكل تأكيد

قد يولد الحب بكلمة ولكنه لا يموت أبد بكلمة
الندم لمن عرفوا الحب والأسف للذين لم يعرفوه


"منقول"



.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الجمعة 16 أغسطس 2013 - 6:41

نعم خرج محمد صالح من البيت سالماً.. ولو كانت الأفكار تقتل لقتل في هذا اليوم.. لكنها ثمة أفكار في رأس صبي لم تقدم شيئاً.ِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الجمعة 16 أغسطس 2013 - 6:57

9ff]e=24]تشردت القرية بفعل تلك الأمطار.. وتغيرت ملامحها.. وهذا لا يعني للصغير شيء.. اللهم إلا ذكريات رسمت في مخيلته تأريخ جديد.. وصوت لم يفارق أذنه حتى اليوم.. يوم كتابتي هذه السطور (يمة مشيتي وين؟؟..يمة مشيتي وين؟؟).. صوت الصغير أثناء الأمطار فكانت هذه آخر كلماته في الحياه.. فاغتالته الأمطار مع أناس كثر من هذه القرية..

الرعد والبرق وصوت ذلك الطفل.. علقت كل هذه في ذهن صبينا.. ولم تفارقه.. والسنون تجري وتعاطى الصغير مع كل شيء.. إلا ذكريات ما زالت تهدد صحته النفسية.[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الجمعة 16 أغسطس 2013 - 14:19

وتمضي الأيام بلا توقف.. ويكبر الصغير.. وتكبر معه ذكرياته التي لم تعتقه لحظة.. عمره الآن 20 سنة.. ومثله مثل الشباب في عمره يبحث عن السفر.. لم تكن احلامه السفر للخليج.. لكنه يريد الذهاب لخاله في أمريكا.. ذلك الخال الذي يرى فيه القدوة في النجاح.

ويسافر الصغير.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   السبت 17 أغسطس 2013 - 13:33

في أمريكا كان مثله مثل الكثيرين يحمل معه كل الوطن.. بما في ذلك المنظر البشع الذي يغض مضجعه كل حين.. ويعمل بجد وتعمل معه الذكريات بجد أيضاً.


عدل سابقا من قبل ناجي جندي في الجمعة 23 أغسطس 2013 - 11:53 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الإثنين 19 أغسطس 2013 - 5:12

إنتو يا أخوانا أنا بكتب لي منو؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الإثنين 19 أغسطس 2013 - 5:13

بيت شعر ساي مافي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الثلاثاء 20 أغسطس 2013 - 13:45

المهم..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الجمعة 23 أغسطس 2013 - 12:06

ع العموم.. نواصل.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الجمعة 23 أغسطس 2013 - 12:19

وفي أمريكا توفق الطفل الصغير أربعة سنوات من النجاح.. ولكن ثمة أمر يشده للوطن يريد أن ينفذه.. لأن الصورة عن الوطن عنده أختصرت في مشهد واحد.. يقتل ذلك المشهد كل لحظاته الجميلة.. وينقص فرحته بأمه.. ويهيج فيه نفس الرجولة.. وقوتها.. يوم المطر.. اليوم الذي أصبح في الحي رمزاً ويوم وضع تأريخ لكل الناس هناك.. فهو يوم كارثي عندهم طالما تذكروا فيه شبح الأمطار واعتدائها عليهم بلا حول لهم ولا قوة.. وتأخذ منهم الأمطار ما تريد وهم ينظرون.. صار ذلك اليوم حكاوي للصغار يتسامرون بها مع الكبار..

ولكن عند صغيرنا ذكرتان مؤلمتان.. دمار بفعل المطر.. ودمار بفعل رجل يراه أقوى من المطر.. أو قل أن وقعه أعظم مما فعلت الأمطار.. فموت الأمطار أهون من موت الشرف والكرامة والعرض..

قرر الولد الصغير السفر.. لم يشتاق لشيء هناك إلا أمراً في رأسه يريد أن يفعله.. هذا الامر يكتب قصة عجيبة وتأريخ جديد له ولأمه وللقرية بأسرها.. فيوم عودته يشابه يوم المطر الشهير.. فكان عند القرية.. مطر قد تكرر.. فماذا فعل الصغير؟؟..

نلتقي,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الثلاثاء 27 أغسطس 2013 - 4:21

سكين خاصة وبطريقة خاصة يقصم بها عنق الشهيد محمد صالح.. ضربة واحدة نفذت من رقبتة آلة سموها (سكين).
نلتقي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الخميس 29 أغسطس 2013 - 5:42

مات محمد صالح وهو يشتري أغراض لبيته من السوق.. هو فعل شيء لا يستحق عليه القتل هكذا.. مات وترك صغاره لا يصدقون في أبيهم ما سمعوه عنه.. فهو مظلوم لا محالة.. وذهب الابن إلى قسم الشرطة.. يناهد بأنفاسه..
ـ يا جنابو خلاص انتهيت منو.
ـ انتهيت من منو؟
ـ الراجل الكتل البت.
ـ بت شنو؟
ـ البت الماتت يوم المطرة.
ـ كدي قول بسم الله أقعد.
ـ أحكي لي براحة.. في شنو؟
وحكى الصغير القصة كما هي بكل صدق.
نلتقي,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الخميس 29 أغسطس 2013 - 5:52

أدوات القتل تظهر كل مرة ليكون (في الحب كل أدوات القتل).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الخميس 29 أغسطس 2013 - 6:12

في السجن حياة جديدة وعالم مهم يستحق الوقوف عنده.. لكن العجيب ما قاله القضاة في هذه القضية.. نلتقي,,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الخميس 29 أغسطس 2013 - 6:16

نعم.. لم تمر أيام السجن الأولى مر النسيم.. بل فيها كثير جحيم وألم وعذاب.. بل ومشاكل.. لكنه ولأنه كان قريباً من الله بعد هذه الحادثة.. تعلم هناك الكثير.. مع ذلك ارتاح كثيراً لأنه عمل بروشتة عقلة وأخذ الدواء بأخذه روح هذا الرجل الغريب..

في المحكمة قرر القاضي ان المتهم مجنون.. برغم أن كل مؤشرات عقله وكلامه وتصرفاته عادية.. لكن الله أراد لهذا الرجل البقاء لا الإعدام.. نلتقي,,


عدل سابقا من قبل ناجي جندي في الإثنين 9 سبتمبر 2013 - 13:50 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: في الحب.. كل أدوت القتل !!   الجمعة 30 أغسطس 2013 - 11:14

كره الصبي كل النساء.. فكان يقول منذ سنين أن كل النساء خائنات ما عدا أمه.. فترسب عنده بعدها أن كل النساء خائنات حتى أمه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
في الحب.. كل أدوت القتل !!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 10 من اصل 11انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3 ... , 9, 10, 11  الصفحة التالية

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الحصاحيصا الثقافى-
انتقل الى: