الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 دردشة بمزااااج مع هزار الابداع

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
وليد العشي

avatar


مُساهمةموضوع: دردشة بمزااااج مع هزار الابداع   الثلاثاء 22 يناير 2013 - 15:06

الفنانة هزار جعفر
اغانى الحماسة تشعرنى بالامان وامنيتى الغناء للمنتخب الوطنى
كتب: وليد العشى

الان لابد لنا فرحا جميلا أن نبتسم سرا وجهرا خيار من خيار في حضرة كل الجمال هدوء الواثق من نفسه وحميمية الروح الموشحة بالخلق القويم صاحبة حضور والق جميل وبسمة لا تفارق شفتيها تشكل لوحة نوعية بكل شمائل الإنسان السوداني الأصيل روعة وابداع . الرائعة هزار جعفر حباها الله بحلاوة الطلة ونقاوة الصوت والاداء . الصدفة وحدها جمعتنى بها وحضورها الفنى فرض نفسه فكان بعض من كل لا زال يتنفسه المستمع انتظار وترقب ودهشة . كانت البداية طلابية بالدورة المدرسية واغانى الحقيبة والحماسة تشعرها بالامان لانها مفردة انيقة ساهمت فى تشكيل الانسان السودانى الملئ بالكرم والجود والشهامة . اكثر ما يميز هزار انها تعشق الكلمة الحلوة . وتتوشح بطموح فنى انيق تسعد ان يكتمل باراء جمهورها وملاحظات ومفترحات كل الفنيين والمختصين ولسان حالها يقول دوما كونوا بجانبى وبكم تكتمل الصورة . هزار تحب الرياضة على الماشى وتتمنى ان تغنى للمنتخب الوطنى وكل الاندية التى تحمل السودان فى حدقات عيونها . وجدانها عامر بكثير من اغنيات البنات والتى تعبر عن واقع المراة السودانية . لها من الاعمال الخاصة وامنيات بان يجد جديدها القبول والرضا من المستمعين . وفى خواتيم اللقاء ابدت المبدعة هزار اعجابها بحرم النور وفهيمة عبد الله وكان الدعاء بالرحمة والمغفرة لفقيد الشباب والبلاد الفنان الراحل محمود عبد العزيز . ومساحات ممتدة من العرفان لك اخى وليد العشى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ناجي جندي

avatar


مُساهمةموضوع: رد: دردشة بمزااااج مع هزار الابداع   الخميس 24 يناير 2013 - 15:10

هزار جعفر.. شقيقة الأستاذة إسمهان.. رسم الأستاذ وليد العشي لوحتك بالألوان الزيتية.. فتعمقناك ندىً ونداء.. ميولك يوحي بالروح المسروقة من زمننا الجميل.. ليس بيد حرامي القلوب تلب.. ولكن بيد الجيل الهزيل الذي يتعاطاها.. الوطن.. والدلوكة.. والمعتقين من الفنانين.. والحماسة.. أركان باسقة في شموخ.. أصعديها بثقة نفسك وكبير مقامك وحلو صوتك ودفء حديثك وصدق تناولك ودقة اختيارك.. لتكوني الألق القادم لا يوقفة تيار السواد.. ولا الخزي الهابط من معترك الفن.. والفنانين.. وخذي بأيادينا إلى شاطيء الجمال البعيد.. عله يعود معك.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
دردشة بمزااااج مع هزار الابداع
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الحصاحيصا الثقافى-
انتقل الى: