الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 انتخابات في شنو ؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسن وراق حسن




مُساهمةموضوع: انتخابات في شنو ؟   الإثنين 15 سبتمبر 2014 - 15:01

إنتخابات في شِنو ؟؟
(#) الحكومة وحزبها المؤتمر الوطني مشغولون بالتحضير للانتخابات العامة المحدد لها ابريل من العام 2015 في الوقت الذي تحتدم فيه الأزمة الاقتصادية ولا يوجد أدني شعور في الشارع السياسي بأن هنالك جهة سياسية محترمة و ذات وزن سوف تخوض الانتخابات مما يعني أن المؤتمر الوطني سينافس نفسه فقط في انتخابات لن تقم لها قائمة لجهة أن كل الترتيبات التي وضعت لنجاحها قد باءت بالفشل نهاية بالوثبة والحوار الذي قصد منه ترغيب كل القوي السياسية لخوض هذه الانتخابات .
(#) كل الشواهد تؤكد إلي أن هنالك عزوف عام من المواطنين للمشاركة في الانتخابات ، لان حزب المؤتمر الوطني قد اكتسح نتيجتها السابقة بنسبة أكثر من 95% ولم يقدم ما يرضي الجماهير ويجعلها تتشجع لخوضها ثانية هذا من ناحية و من ناحية أخري وعلي صعيد الممارسة الديمقراطية قد صاحبت الانتخابات السابقة ممارسات فاسدة سوف تتكرر هذه المرة لأن الحكومة تتخذ من الانتخابات وسيلة لخداع المجتمع الدولي بطريقة (الشعب مبسوط مني )..
(#) الحكومة تصر علي إعادة سيناريو(الخج) هذه المرة ، بعد التصريحات التي أطلقها غندور مساعد رئيس الجمهورية لشئون الحزب بأن عضويتهم تفوق 10 ملايين عضو (ملتزم ) وكذلك عبدالرحمن الخضر والي الخرطوم الذي صرح بأن هنالك أكثر من (1740000) مليون وسبعمائة وأربعون ألف مؤتمر وطني بولاية العاصمة ، حزب بهذه العضوية لماذا يسعي إلي ثقة الأقلية لأنه ومن واقع الانتخابات الماضية فان جملة أصوات الناخبين تبلغ 10,114,310 صوت. وهاهو المؤتمر الوطني تفوق عضويته جملة أصوات الانتخابات الماضية .
(#) الحكومة لم تمهد للطقس الانتخابي لجهة أن النشاط السياسي مصادر والحريات تتعرض للتكميم والنشاط الحزبي موقوف طيلة الفترة الماضية مما ساعد ذلك في (تطفيش) قواعد الأحزاب وابتعادها بالإضافة إلي أن حرية التعبير ما تزال بمزاج السلطة ومصادرة الصحف واعتقال الناشطين هو سمة غالبة لوأد الديمقراطية لان السلطة متوجسة من الشارع فهي لا تتورع من كبته وإرهابه مثل ما حدث مع أحداث سبتمبر كل هذه التراكمات وغيرها لا تشجع أي عاقل المشاركة في ( مقلب ) الانتخابات لان هذا النظام ديكتاتوري باطش لا يؤمن بتداول السلطة .
(#) حكومة المؤتمر الوطني لم تحقق أي من بنود برنامجها المطروح في الانتخابات الماضية وكل المؤشرات تشير إلي فشلها في الحكم والدليل فصل الجنوب واتساع دائرة الحرب في دارفور وكردفان والنيل الأزرق ومافيا الفساد تتحكم في مفاصل الحكم وانهيار الاقتصاد القومي و تزايد معدلات الغلاء والفقر والمجاعة علي الأبواب بسبب انهيار الزراعة في الجزيرة و فشل عروتي الشتاء والصيف. حكومة بهذا القدر من إدمان الفشل إذا لم تستح من خوض انتخابات فالنستحي نحن من إطالة عمرها..
(#) يا كمال النقر !! 3 مصانع جديدة لنج تختفي من عهدتكم في مخازن مشروع الجزيرة ، وديتوها وييييييييييين يا ود النقر ؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
انتخابات في شنو ؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الحصاحيصا العام-
انتقل الى: