الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 نظام (إغاظة).. أو.. ظاهرة محمد الحسن الأمين..! وحكاية أم الحسن لا قيد لا رسن "صورة"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المحبوب أحمد الأمين




مُساهمةموضوع: نظام (إغاظة).. أو.. ظاهرة محمد الحسن الأمين..! وحكاية أم الحسن لا قيد لا رسن "صورة"    الأحد 26 أكتوبر 2014 - 12:00





خروج:

* سنعاني طويلاً من خيبة التفكير (السمكي)... التفكير الذي يتجاوز أطر الواقع لزيادة مفعول الغربة التي تلفّهم؛ وتتلِف ما تبقى من (براعم)..!

النص:


* محمد الحسن الأمين؛ لا أعرف صفته إن كان ناطقاً باسم الحزب الذي يتبع له أم يشغل وظيفة أخرى؛ فالمعرفة أحياناً "منقصة" كعدمها..! لكن المؤكد من تصريحاته أنه فرحٌ في مكانه بين دوائر السلطة (المدفوقة!) فهو لسان حي لمكنونها.. يعبّر بالضبط والتمام عن (حشاها).. وخير معين لها في لحظات التخمة والتبطُّر التي تعانيها؛ وميقات الارتباك الممتد عبر زمانها.. فهي ــ أي السلطة ــ مثل (لقيطة) تعاني عقد الوجود..! وستظل سلطة من لا ميزة لهم سوى الخبط و(الحيرة) المتممة بهذا (العك) الأسطوري..! وكذاب من ظن أن في التاريخ الغابر أو الحاضر مثيل لهذا النموذج السوداني (الفريد!) بهؤلاء (الساسة!) إن صح القول بأنهم كذلك..!

*من بين الأقاويل الرخوة التي تدل على الباطن و(المكان!) ما اطلقه محمد الحسن الأمين؛ وهو يصدُق حتى النزف الأخير بقوله الذي حملته الأخبار؛ ونحوِّله من الركاكة الرسمية إلى الفصيح: (متفقون على الرئيس والذي بعده؛ والذي يليهما لكي نغيط الذين يريدون لنا الخلاف)..! وبادئة القول أن الخلاف في المؤتمر الوطني (أصل) فالحزب صنيعة (خلافية) وليست هذه قضية ذات ثقل مقارنة مع الأفعال (الطائحة!) والجائحة!.. إنما التقييم الكلي للحزب السياسي يمكن قراءته (مخزولاً) في (تفكير محمد الحسن الأمين)؛ إذ يفيد باطنه بأن السياسة لديه هي (الإغاظة!) وكأنها ضرب من الزرع أو الصناعة.. أو كأنها البطاقة التي ستجعلهم مخلدين رغم أن (رسول التغيير!) يأتي في غمضة وهم غافلون..!

* نعم.. الإغاظة بديلاً للتنمية.. وبديلاً لصنع وطن صحيح..! فابشروا بطول ظلام مع سلطة (الإغاظة) التي تنتظر موعد (الرمي) في صناديقها..! الإغاظة هي (مشروعهم) المستقبلي مثلما كان بالأمس واليوم.. إنها الاستراتيجية المفضلة.. ومن ليس لديه برنامج لرفعة الحياة استسهل الإغاظة وهي أيضاً (إنجاز..!!)..!
أعوذ بالله

عثمان شبونة / الراكوبة

















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سميه على الحلاوى




مُساهمةموضوع: رد: نظام (إغاظة).. أو.. ظاهرة محمد الحسن الأمين..! وحكاية أم الحسن لا قيد لا رسن "صورة"    الأحد 26 أكتوبر 2014 - 13:35

لنا الله
والحمممد لله وكفى ...
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
نظام (إغاظة).. أو.. ظاهرة محمد الحسن الأمين..! وحكاية أم الحسن لا قيد لا رسن "صورة"
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الحصاحيصا العام-
انتقل الى: