الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
شاطر | 
 

 بيـــــان - رقـــم (2) من مرشح رئاسة الجمهورية حمدي حسن أحمد محمد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حمدي حسن أحمد محمد




مُساهمةموضوع: بيـــــان - رقـــم (2) من مرشح رئاسة الجمهورية حمدي حسن أحمد محمد   الإثنين 6 أبريل 2015 - 4:06

بيـــــان   - رقـــم  (2) من مرشح رئاسة الجمهورية حمدي حسن أحمد محمد


التاريخ: 05/04/2015 م
إلى جماهير الشعب السوداني الكريم
السادة/  مرشحو رئاسة الجمهورية  -   إنتخابات السودان أبريل 2015 م  

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

الموضوع : بيان بخصوص رد المفوضية القومية للإنتخابات على الإستيضاح المقدم من مرشح رئاسة الجمهورية
حمدي حسن أحمد محمد بخصوص السجل الإنتخابي

    كما هو معلوم للجميع بأنني قد قمت بتقديم إستيضاح للمفوضية القومية للإنتخابات بتاريخ 31/03/2015 م يتعلق بسلامة السجل الإنتخابي بعد إكتشافي لأعداد كبيرة من أهلي بالدائرة (4) الحصاحيصا الشرقية مسجلين بمركز إقتراع بعيد عن مركزهم الحقيقي و محل إقامتهم و تم اليوم 05/04/2015 م الرد من قبل المفوضية القومية للإنتخابات و كما عودونا دائماً رداً غير موضوعياً و لا يليق بالمستوى الذي ينبغي أن تكون عليه مثل هذه المفوضية الهامة حيث ذكروا في ردهم عن الحالة التي تم إكتشافها ما يفيد أن لأي مواطن الحق في التسجيل في أي مركز في الدائرة التي يقيم فيها لأكثر من ثلاثة أشهر و هذا أمر لا خلاف فيه و لكنهم قد غضوا الطرف عن أن أهل القرى بالتحديد لا يمكن أن يقوموا بالتسجيل في مركز بقرية أخرى بعيدة منهم و أقول لهم إذا كان الناس كما يعلم الجميع لم يقوموا بالذهاب للتسجبل حتى في المراكز التي في قراهم و تجاور منازلهم فكيف يقومون بتكبد المشاق للذهاب و التسجيل في مركز بعيد عنهم و لا تربطهم به أي صلة كانت بل أن تبريرهم بأنه قد تكون ظروف العمل هي التي أجبرتهم للتسجيل في هذا المركز فهو تبرير يجافي الحقيقة و المنطق لأن القرية المذكورة هي قرية مثلها مثل جميع القرى الأخرى ليس فيها أي مصانع أو مراكز تجارية او مؤسسات حكومية ليعمل بها جميع من تم تسجيلهم و أن معظم المسجلون هم من النساء و الرجال كبار السن و منهم والدتي التي يفوق عمرها الخمسة و سبعون عاماً.
إن أهم ما جاء برد المفوضية هو تأكيدها صحة ما ذكرته بالإستيضاح و تمليكي وثيقة هامة تؤكد ذلك و لكن الأمر الذي لا أستغرب له هو ردهم على المقترحات المقدمة بالإستيضاح و التي تهدف في مجملها للخروج بإقتراع نزيه يعترف و يرضا به الجميع و ذلك أمر ينبغي أن يكونوا هم أحرص الناس عليه و لكنهم قد أكدوا لا مبالاتهم و عدم حرصهم على الخروج بإنتخابات حرة و نزيهة.
   
الإخوة مرشحو رئاسة الجمهورية:

    أرجو أن تسمحوا لي بتذكيركم بأننا نحمل جميعاً أمانة المواطنون الكرام في المحافظة على حقوقهم الإنتخابية التي يجب أن نكون أكثر حرصاً عليها و عليه أذكركم بأهمية التعاون من هذا المنطلق فقط أي فيما يتعلق بعملية الإجراءآت للعملية الإنتخابية و حماية حقوق الناخب و عليه أكرر لكم الدعوة عبر هذا البيان للإعتصام بمقر المفوضية القومية للإنتخابات يوم 07/04/2015 م و ذلك لمطالبتها بالإستجابة الفورية  للمقترحات الواردة بالبيان و  التي من شأنها أن تضمن لنا إقتراع حر و نزيه و أي مقترحات أخرى يتم تقديمها من بقية المرشحين أثناء الإعتصام و يوافق عليها الجميع و المقترحات هي:
1.  تأجيل إنتخابات المجلس الوطني و المجالس التشريعية الولائية و ذلك لأن قيامها في الوقت الحالي لا يتوافق مع البرامج الإنتخابية لجميع المرشحين الحاليين ما عدا مرشح المؤتمر الوطني و أن العملية في حد ذاتها تساهم في تعقيد عملية التصويت.
2.  إعتماد يوم واحد لعملية الإقتراع عن طريق زيادة عدد مراكز الإقتراع.
3. وضع صناديق الإقتراع في مكان مفتوح ليتم مراقبتها من جميع المواطنين.
4.  إستبدال نظام الأحبار بأي نظام آخر يتراضا عليه الجميع لضمان عدم تكرار التصويت من الناخبين أو الإتفاق على أي إجراء آخر يحقق الهدف المطلوب.
5.  اتاحة عملية التصويت لكل من يرغب دون التقيد بالسجل الإنتخابي طالما أننا لدينا عدد مراكز الإقتراع الكافي و نضمن عدم تكرار التصويت.

أيها المواطنون الكرام:

أؤكد لكم  أن حماية أصواتكم هي أمانة يتحملها مرشحو رئاسة الجمهورية بشكل خاص و بقية المرشحين الآخرين بشكل عام و أؤكد لكم بذل أقصى جهودنا من أجل ذلك و بهذا أخاطب عبركم و إنابة عنكم المفوضية القومية للإنتخابات مذكراً لهم بأن العملية الإنتخابية هي عملية شراكة بين المفوضية و المرشحين و المواطنين لذلك فإنه لا بد من تعاون جميع الشركاء من أجل إنجاح هذه العملية التي لطالما ظلت تحظى بعدم الثقة من جميع الشركاء و غيرهم و أذكر المفوضية بأنها جهة محايدة عليها الإستجابة لمطالب الشركاء في العملية الإنتخابية طالما أنها تساعد في نجاحها و طالما أنها مطالب مشروعة دون التقيد بالإجراءآت الشكلية و جعلها حائط صد تصطدم به كل المقترحات الإيجابية و المطالب المشروعة فتردها خائبة مكسورة الجناح.

الإخوة المقاطعون للإنتخابات:

        أؤكد لكم إحترامي التام لموقفكم و أؤكد لكم أن مشاركتي في العملية الإنتخابية قد جاء من باب فرض ما نريده بإجراءآت عملية و خطوات منظمة ننتزع بها الحقوق الهادفة لبناء الوطن و برجوعكم لبرنامجي الإنتخابي ستجدون أن كل المقترحات أعلاه هي جزء أصيل من محاوره و ما كنت أستطيع المطالبة بها لو لم أكن مرشحاً لرئاسة الجمهورية و لذلك أنا لا أطالبكم بالمشاركة في العملية الإنتخابية و لكن أطلب منكم المساعدة في مراقبتها بشكل غير مباشر عبر قواعدكم و مؤيديكم و كلي أمل في كريم إستجابتكم.

و تفضلوا بقبول فائق الشكر و التقدير و الإحترام
حمدي حسن احمد محمد - مرشح مستقل لرئاسة الجمهورية 2015 م - الرمز خريطة السودان
0906701469           hamdi123456@hotmail.com
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بيـــــان - رقـــم (2) من مرشح رئاسة الجمهورية حمدي حسن أحمد محمد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الحصاحيصا العام-
انتقل الى: