الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
شاطر | 
 

  من أجل ركشات بلا كشات !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسن وراق حسن




مُساهمةموضوع: من أجل ركشات بلا كشات !   الثلاثاء 15 ديسمبر 2015 - 15:08

[img][/img]
من أجل ركشات بلا كشات !
@ بدأ المواطنون في الحصاحيصا يجأرون بالشكوي من حوادث الركشات فخلال بداية هذا الاسبوع اصبح معدل الحوادث يزداد بمعدل حادث يوميا واكثرها فداحة ما حدث للشاب الخلوق ( الخير) الذي توفي في الحال بعد اصطدام بين ركشتين راح ضحية لذلك في شارع رئيسي بالمدينة وتوالت حوادث الركشات تباعا يوميا وكلها حوادث اصابات كسور وردوخ و رعب .نعلم جميعا ان اي حادث مهما كانت نتائجة طفيفة فهو يكلف المال والوقت والجهد الذي يعني الكثير لمواطن خرج من منزله قد يكون لا يحمل  جنيها يجد نفسه مطالب بفاتورة تسديد علاج اقتصادي في الحوادث التي لا تعرف مجانية العلاج.  
@ الركشات وسيلة المواصلات الشعبية الوحيدة التي استطاعت ان تفرض نفسها بقوة في الحياة كارخص وسيلة مواصلات وسهلة الحصول وتستطيع التوغل في اماكن لا تصلها وسائل المواصلات الاخري وفوق كل ذلك انها اصبحت وسيلة عمل للكثيرين ومشروع استثماري ناجح للاعاشة وكثير من الاسر تعتمد اعتمادا كليا علي ما تدره الركشات من موارد مالية . قطعا هنالك بعض السلبيات التي ارتبطت بالركشات مثلها مثل اي وسيلة مواصلات اخري في استغلالها لارتكاب بعض المخالفات والجرائم ولكن ذلك لا يعني محاربتها كوسيلة مواصلات و جانب آخر سالب هام يتعلق بتلويث البيئة من غازات العوادم والتلوث السمعي بالضوضاء .
@ استطاعت الركشة ان تفرض وجودها الغير قانوني في الطريق العام  وفي غالبية المدن التي تعمل بها الركشات هنالك اعداد مهولة غير مرخصة او انتهت فترة ترخيصها ولا تنطبق عليها متطلبات السلامة المرورية والاهم من كل ذلك ان هنالك تسيب من قبل سائقي الركشات وغالبيتهم لا يحملون ترخيص للقيادة لتصبح قيادة الركشات مهنة من لا مهنة له ساهمت بشكل فعال في اغراء بعض الصبيان والتلاميذ علي ترك الدراسة بعد ان وجدوها وسيلة سهلة لاثبات الذات و التزود بالمصروف واختصار الطريق للوصول الي ما يرغبونه .
@ ادارات المرور في كل السودان لا تتشدد في مسألة المطالبة برخصة القيادة إلا في حالات استثنائية استعطافا علي احوال اصحاب الركشات الذين لا يجدون سائقين الا اؤلئك الصبية والتلاميذ والفاقد التربوي وقوانين المرور تتشدد في منح الرخصة و لا تتشدد في سلامة المركبات العامة كالركشات التي اصبحت تملأ الشوارع يقودها الاطفال والاجانب وربما الغير مؤهلين من متعاطيي المخدرات واصحاب السوابق .اذا كانت ادارات المرور لا تريد مضايقة اصحاب الركشات وهذا امر جيد لكن هنالك ما يجب ان يتخذ حيال سائقي الركشات بضبطهم و مراقبة سلوكهم  وهويتهم وخلفية سوابقهم  واصدار سجل و بطاقة خاصة حتي لا تصبح مهنة من هب و دب بالإضافة الي اشتراط كورسات اساسية حول ابجديات المرور وقوانينه و المظهر العام مقابل السماح بقيادة الركشة حيث لا تجدي الكشات التي  تسلط عليهم بلا فهم يذهب ريعها الي جهات مستفيدة من الغرامات بينما يبقي الحال كما هو نفس الحال ،، اعيدوا النظر في امر الركشات لتصبح وسيلة آمنة للمواصلات .
،



تم الإرسال من جهاز سامسونج اللوحي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من أجل ركشات بلا كشات !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: منتدى الحصاحيصا العام-
انتقل الى: